لغة الجسد في القرآن الكريم - مقاربة سيميولوجية لحركتيْ العين واليد-

شهرزاد بن يونس

Résumé


جاءت هذه الدراسة لتقف عند الحركة الجسدية ودلالاتها في الخطاب القرآني،وهذا بعدّها صورة من صور التواصل غير اللّفظي المهمة والمعتمدة في بثّ الأفكار والمشاعر والانفعالات بين المتخاطبين تبعا للسياق الذي توظّف فيه. وقد وقع اختيارنا على حركتيْ العين واليد أنموذجين لمقاربتهما سيميولوجيا، وهذا بغاية الإجابة عن الإشكالين الآتيين: لماذا جاءت حركات العين واليد أكثر الحركات الجسدية توظيفا في الخطاب القرآني؟ ما هي دلالاتها؟ ثم إلى أيّ مدى استطاع التواصل غير اللفظّي الحركي أن يحدّد دلالات النّص الحكيم؟


Mots-clés


لغة الجسد في القرآن الكريم

Texte intégral :

PDF (العربية)

Références


جاك فونتاني : سيمياء المرئي، تر: علي أسعد، اللاّذقية- سورية،ط2، 2010، ص 5.

محمّد اسماعيلي علوي : التّواصل الإنسانيّ-دراسة لسانية، دار كنوز المعرفة،ط1، 2012م، ص 59.

محمّد على عبد الكريم الرّديني:مباحث لغويةّ،الحركة الجسمية في القرآن الكريم المحاولات النقدية للمعجمات القديمة و الحديثة، علم اللّغة و علم الكينات، دار الهدى- عين مليلة-الجزائر،ص84.

المرجع نفسه، ص 85.

فاطمة محجوب: دراسات في علم اللّغة، ص161 نقلا عن محمّد علي عبد الكريم الرّديني: المرجع السابق، ص87.

محمد على عبد الكريم الرّديني: مباحث لغوية، ص90.

ديوان عمر بن أبي ربيعة، تحقيق: عبد الرحمان المصطفاوي، دار المعرفة، بيروت ، ط1، 2007م،ص 265.

أمال النّخيلي: شعرية الجسد في الشّعر العربيّ القديم من الجاهلية إلى القرن الثاني،دار الكتاب المصريّ، القاهرة، ودار الكتاب اللبناني، بيروت، ط1 ، 2012م، ص42.

الجاحظ، أبو عمرو عثمان بن بحر: البيان والتّبيين، تقديم وشرح: علي بو ملحم، دار ومكتبة الهلال، بيروت،2012م، ص82.

محمد كريم الكوّاز: أبحاث في بلاغة القرآن الكريم،مؤسسة الإنشاء العربي بيروت- لبنان، ط1، 2006م، ص 37-38.

عبد الفتاح الحمّوز: سيميائية التواصل والتفاهم في التراث العربي القديم، دار جرير، عمّان، الأردن،ط1 ، 2011م،ص139.

ابن جنّي، أبو الفتح عثمان: الخصائص، تح: عبد الحميد هنداوي، منشورات دار الكتب العلمية، بيروت، ط1، 2001م ،ج1، ص 73-74.

ينظر: ابن جنّي: الخصائص، تح: عبد الحكيم بن محمد، در المكتبة التوفيقية، ج2، ص252.

مهدي أسعد عرّار: البيان بلا لسان، دراسة في لغة الجسد، دار الكتب العلمية-بيروت، ط1، 2007مص129.

مهدي أسعد عرار: البيان بلا لسان،ص 138.

المرجع نفسه، ص149.

ينظر:المرجع نفسه،ص149.

امحمد اسماعيلي علوي: المرجع السّابق، ص64. .

ينظر:محمد حسين محمود: شعرية الجسد (عصر صدر الإسلام-العصر الأموي) فحص أثر الجسد في شعر هذين العصرين،دار مجدلاوي،عمان،ط1، 2013م، ص 13..

ينظر:مهدي أسعد عرار: البيان بلالسان دراسة في لغة الجسد، ، ص29-30.

المرجع نفسه،31.

محمد علي عبد الكريم الرّدينى: مباحث لغوية، المرجع السابق، ص91.

المتقاعس: الذي يخرج صدره ويدخل ظهره، وذلك شكا من يطحن الرحى.

مهدي أسعد عرّار: البيان بلا لسان، المرجع السابق، ص .169

ينظر: القرطبي: الجامع، ج14، ص101

عريب محمد عيد: علم لغة الحركة بين النظرية والتطبيق، دار الثقافة، عمان-الأردن،ط1، 2010م،ص11.

محمد الطّاهر بن عاشور: تفسير التحرير والتنوير، مؤسسة التاريخ، بيروت-لبنان، ط1،ج4،ص174.

محمد الطّاهر بن عاشور: المصدر نفسه،ج4،ص174.

القرطبي: الجامع، ج15،ص198 .

ابن منظور: لسان العرب، تعليق خالد رشيد القاضي، دار صبح وإديسوفت، بيروت-لبنان، ط1 ، 2006م،ج5،ص126.

ابن منظور: المصدر السابق،ج6،ص64

ابن منظور:المصدر نفسه، ج6،ص64

مهدي أسعد عرّار: المرجع السابق، ص173.

أبو حيان الأندلسي، محمد بن يوسف: البحر المحيط في التفسير، دار الفكر للنشر، بيروت-لبنان، مراجعة صدقي محمد جميل،2010م،ج10،ص249.

الشريف الرّضي: تلخيص البيان، ص218

الطاهر بن عاشور: المصدر السابق، ج21، ص 204.

الزّمخشري، جاد الله محمود بن عمر: الكشّاف عن حقائق غوامض التّنزيل وعيون الأقاويل في وجوه التّأويل، دار الكتاب العربي، بيروت، لبنان،ج3، ص530.

عريب محمد عيد: المرجع السابق، ص43.

الرّديني: المرجع السابق، ص 43.

المرجع نفسه،ص22.

ابن منظور: لسان العرب،ج2،ص345.

المصدر نفسه:ج2،ص346.

الرّاغب الأصفهاني، مفردات ألفاظ القرآن، تح:مصطفي بن العدوي، مراجعة، أحمد محمد معوّض، مكتبة فياض للتجارة، ط1، 2009، ص386.

محمد الطاهر بن عاشور: المصدر السابق، ج25، ص184.

المصدر نفسه، ج25، ص183.

البروسوي، إسماعيل حقي: تفسير روح البيان، دار الفكر، بيروت لبنان،(د.ط)، 2008، ج8، ص4825.

الطبرسي،أبو علي الفضل بن للحسن بن الفضل: مجمع البيان في تفسير القرآن، دار الكتب العلمية، بيروت لبنان، ط1، 1997م، ج9،ص43.

الطاهر بن عاشور:تفسير التحرير والتنوير، المرجع السابق،ج5،ص145.

أبو حيان الأندلسي: المصدر السابق،ج5،ص314-315.

الرّديني: المرجع السابق، ج5،ص22

حافظ اسماعيل علوي، منتصر أمين عبد الرحيم: التداوليات وتحليل الخطاب بحوث محكمةكنوز المعرفة، عمان،ط1 ، 2013م عن مقال الباحث: عيد بلبع: سيميائية الكناية وحتمية الضابط السّياقي للسيرورة التأويلية قراءة في الكناية القرآنية، ص 123.

حافظ اسماعيل علوي: المرجع نفسه، ص124.

الرّديني: المرجع السابق، ص39.

أبو حيان الأندلسي: البحر المحيط في التفسير، ج10، ص281.

ينظر: مهدي أسعد عرّار: المرجع السّابق، ص181.

جميل حمداوي: من سيميوطيقا الذات إلى سيميوطيقا التوتر، منشورات إفريقيا الشرق، الدار البيضاء-المغرب،ط1، 2014م،ص33. نشير هنا إلى أنّ مصطلح (التوتّر Tension) يحيلنا على سيميوطيقا التّوتّرde TensionSémiotique، التي ظهرت سنة 1998م مع الباحثين جاك فانتاني (Jacques Fontanille) و كلود زلبيربيرغ (Claude Zilberberg)، وهذا بعد أن أصدرا كتابا مشتركا عنوانه <<التّوتّر والدّلالة>>. وهي سيميائية هندسية وقياسية تقيس الشّدّة والامتداد ويترتّب على تقاطعهما وتداخلهما ظاهرة التوتّر.


Renvois

  • Il n'y a présentement aucun renvoi.




Direction des Publications et de l'animation scientifique

Université des Frères Mentouri Constantine 1. Route Ain El-Bey. 25000. Algérie.