جماليات الصورة الشعرية في أشعار الغزوات النبوية عند كعب بن مالك الأنصاري

حميد قبايلي

Résumé


تتناول هذه الدراسة جماليات الصورة الشعرية في أشعار السيرة النبوية، إذ يعُدُّها النقاد جوهر الشعر ولبّه، وبدونها لا يوجد شعر على الإطلاق، وتتبَّع هذه الدراسة جماليات التصوير في الشعر العربي القديم وبلاغته بل في شعر صدر الإسلام تحديدا، وعند شاعر من شعراء الدعوة الإسلامية، وواحد من شعراء الرسول - صلى الله عليه وسلم- المشهورين والروّاد، وهو كعب بن مالك - رضي الله عنه-، وتركَّز الدراسة على الصورة الاستعارية والصورة التشبيهية والصورة الكِنائية في أشعار الغزوات والحروب التي دارت بين المعسكرين،معسكر الإيمان والتوحيد ومعسكر الكفر والشرك.

كما  تتوقّف الدراسة كثيرا عند إبداع هذا الشاعر الصحابي دفاعا   وذودا عن عقيدته بلسانه وقوافيه.


Mots-clés


جماليات الصورة الشعرية ; أشعار السيرة النبوية ; كعب بن مالك

Texte intégral :

PDF (العربية)

Références


- كعب بن مالك:كعب بن مالك بن أبي كعب، واسم أبي كعب: عمرو بن القين بن سواد بن غنم بن كعب بن سلمة بن سعد بن علي الأنصاري الخزرجي السلمي، يكنى أبا عبد الله. وقيل: أبو عبد الرحمن أمه ليلى بنت زيد بن ثعلبة، من بني سلمة أيضاً.

شهد العقبة في قول الجميع، واختلف في شهوده بدراً، والصحيح أنه لم يشهدها. ولما قدم رسول الله - صلى الله عليه وسلم - المدينة، آخى بينه وبين طلحة بن عبيد الله حين آخى بين المهاجرين والأنصار. ولم يتخلف عن رسول - صلى الله عليه وسلم - في غزوة بدر وتبوك، أما بدر فلم يعاتب سول الله - صلى الله عليه وسلم - فيها أحداً تخلف؛ للسرعة وأما تبوك فتخلف عنها لشدة الحر. وهو أحد " الثلاثة الذين خلفوا، حتى إذا ضاقت عليهم الأرض بما رحبت وضاقت عليهم أنفسهم "، وهم: كعب بن مالك، ومرارة بن ربيعة، وهلال بن أمية، فأنزل الله تعالى فيهم:" وَعَلَى الثَّلاَثَةِ الَّذِينَ خُلِّفُواْ حَتَّى إِذَا ضَاقَتْ عَلَيْهِمُ الأَرْضُ بِمَا رَحُبَتْ وَضَاقَتْ عَلَيْهِمْ أَنفُسُهُمْ وَظَنُّواْ أَن لاَّ مَلْجَأَ مِنَ اللَّهِ إِلاَّ إِلَيْهِ ثُمَّ تَابَ عَلَيْهِمْ لِيَتُوبُواْ إِنَّ اللَّهَ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ "سورة التوبة، الآية118 .. الآيات...، فتاب عليهم. وكان من شعراء رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ، قال ابن سيرين: كان شعراء النبي - صلى الله عليه وسلم -: حسان بن ثابت، وكعب بن مالك، وعبد الله بن رواحة. وتُوفي كعب بن مالك في زمن معاوية سنة خمسين.وقيل سنة ثلاث وخمسين، وهو ابن سبع وسبعين.

تنظر ترجمته في:أبو فرج الأصفهاني:الأغاني16/226-239،ابن الأثير:أسد الغابة4/461-462،ابن عبد البر:الاستيعاب في معرفة الأصحاب 625-626،ابن حجر:الإصابة5/610-611،الذهبي: سير أعلام النبلاء،2/523-530،ابن سلام الجمحي: طبقات فحول الشعراء 1/220-223، المرزباني : معجم الشعراء1/72، تراجم شعراء الموسوعة1/1914، الزركلي: الأعلام5/228.

- أدونيس : مقدمة للشعر العربي ، دار العودة ، بيروت ،1971، ص 58

- سيد قطب : النقد الأدبي ، أصوله و مناهجه ،دار الشروق ، بيروت ، الطبعة الخامسة، 1983 ، ص 58.

- أحمد علي دهمان :الصورة البلاغية عند عبد القاهر الجرجاني منهجا وتطبيقا، دار طلاس للدراسات والترجمة والنشر، دمشق،الطبعة الأولى، 1986م، ص ص269- 270.

- أرسطو: فن الشعر، ترجمة محمد شكري عياد، دار الكتاب العربي،القاهرة، 1967م ، ص128.

- الجاحظ : الحيوان، تحقيق عبد السلام هارون، مكتبة الخانجي،القاهرة، د.ت ، 3/131-132.

- مجدي وهبة : معجم مصطلحات الأدب ،مكتبة لبنان، بيروت ،1974م، ص237.

- الولي محمد: الصورة الشعرية في الخطاب البلاغي والنقدي، المركز الثقافي العربي، بيروت، الطبعة الأولى، 1990م، ص10.

- سامي مكي العاني: ديوان كعب بن مالك، دراسة وتحقيق، طبع دار المعارف ،بغداد،الطبعة الأولى،1966،ص222.

- سامي مكي العاني: ديوان كعب بن مالك الأنصاري، ص222.

- سامي مكي العاني: ديوان كعب بن مالك الأنصاري، ص228.

- ديوان الهذليين، القسم الأول: شعر أبي ذؤيب وساعدة بن جؤية، تحقيق أحمد الزين ومحمود أبو الوفا، ص3.

- سامي مكي العاني: ديوان كعب بن مالك الأنصاري، ص229.

- سامي مكي العاني: ديوان كعب بن مالك الأنصاري، ص279.

- ابن منظور:لسان العرب،تصحيح أمين عبد الوهاب ومحمد الصادق العبيدي، دار إحياء التراث العربي ومؤسسة التاريخ العربي، بيروت، لبنان، الطبعة الأولى ،1996م، مادة " ش ب هـ ".

- أبو هلال العسكري: الصناعتين، الكتابة والشعر، تحقيق مفيد قميحة، دار الكتب العلمية، بيروت، الطبعة الثانية،1984، ص 61.

- سامي مكي العاني: ديوان كعب بن مالك الأنصاري، ص200.

- سامي مكي العاني: ديوان كعب بن مالك الأنصاري، ص222 .

- البزل: واحدها بازل وهي الإبل القوية، والعراميس جمع عرمس: وهي الناقة القوية على السير المضني، والرزح: جمع رازح وهو البعير المهزول من شدة السير، ويمرع: من أمرع،أي أخصب وكثر المرعى فيه.

- الحسْرى: النوق الضعيفة من السير،والصليب: هنا دسم الشحم واللحم وهو الودك والموضع: المحلى بالنقوش، شبه شحم النوق بالأقمشة المزخرفة.

- سامي مكي العاني: ديوان كعب بن مالك الأنصاري، ص223.

- المصدر نفسه،ص226.

- المصدر نفسه،ص227.

- المصدر نفسه،ص227.

- عبد القاهر الجرجاني: أسرار البلاغة في علم البيان، تحقيق محمد رشيد رضا، دار المعرفة، بيروت، د.ت، ص 72.

- المصدر نفسه، ص ص 92-93.

- المصدر نفسه، ص226.

- المصدر السابق نفسه، ص229.

- سامي مكي العاني:ديوان كعب بن مالك الأنصاري، ص226.

- المصدر نفسه ، ص228.

- المصدر نفسه، ص279.

- سامي مكي العاني: ديوان كعب بن مالك الأنصاري، ص279.

- سورة البقرة ، الآية 275.

- جبور عبد النور: المعجم الأدبي، دار العلم للملايين، بيروت، الطبعة الثانية، 1984، ص 223.

- عبد القاهر الجرجاني : دلائل الإعجاز، تحقيق محمد عبده, محمد رشيد رضا ومحمد محمود الشنقيطي، دار المعرفة للطباعة والنشر، بيروت،1981.ص53.

- المصدر نفسه، ص239.

- فايز الداية: جماليات الأسلوب، الصورة الفنية في الأدب العربي، دار الفكر المعاصر دمشق ودار الفكر المعاصر، بيروت، الطبعة الثانية، 1996، ص ص 141 – 143.

- عبد القاهر الجرجاني : دلائل الإعجاز ، ص 296.

- سامي مكي العاني: ديوان كعب بن مالك الأنصاري، ص200.

- سامي مكي العاني: ديوان كعب بن مالك الأنصاري ، ص200.

- المصدر نفسه، ص200.

- سامي مكي العاني: ديوان كعب بن مالك الأنصاري، ص201.

- سامي مكي العاني: ديوان كعب بن مالك الأنصاري، ص223.

- سامي مكي العاني: ديوان كعب بن مالك 223.

- سامي مكي العاني: ديوان كعب بن مالك 228.

- سامي مكي العاني: ديوان كعب بن مالك الأنصاري، ص228.

- عليا معد: أراد بهم أسياد قريش لأنهم أشرف العرب.


Renvois

  • Il n'y a présentement aucun renvoi.




Direction des Publications et de l'animation scientifique

Université des Frères Mentouri Constantine 1. Route Ain El-Bey. 25000. Algérie.