التصوير الفني في شعر النابغة الذبياني - مشاهد تصوير حيوان الوحش أنموذجا

فريدة بولكعيبات

Résumé


إنّ المتعمق في دراسة ظاهرة الاستطراد في الشعر العربي القديم عموماً و الشعر الجاهلي خصوصاً، يجد نفسه يقف أمام مشاهد استطرادية تنطوي على ميزة أسلوبية خاصة، هي أسلوب الحكاية أو ما يعرف بالأسلوب القصصي، حيث تجلت فيها ملامح القصة وسماتها العامة.

وقد تميزت بعض من مشاهد الاستطراد عند النابغة الذبياني بهذه السمة، حيث اعتمد فيها الشاعر على الأسلوب القصصي. وهو أسلوب فني يهدف إلى تشويق المتلقي وجعله أكثر ارتباطاً بالنص و أحداثه، حيث يلجأ الشاعر إلى ابتداع مسرح خاص لقصص وحوادث يرويها في ثنايا قصائده.

ولهذا سنتوقف في هذه الدراسة عند نماذج من مشاهد الاستطراد إلى تصوير حيوان الوحش عند النابغة مركزين على جماليات الأداء القصصي فيها محاولين معرفة إن كان بين البنائين الأسلوبي و الحكائي تواؤم يجعل منهما بناء أسلوبياً حكائياً .


Mots-clés


التصوير ; الفني ; شعر ; النابغة ; الذبياني ; مشاهد ; تصوير ; حيوان ; الوحش ; أنموذجا

Texte intégral :

PDF (العربية)

Références


- عزيزة مريدن: القصة الشعرية في العصر الحديث، دار الفكر، ص31.

- حاكم عزر الكريطي: السرد القصصي في الشعر الجاهلي، تموزة للنشر والتوزيع، 2008، ص287.

- محمد عبد الحفيظ كنون الحسني: السمات الأسطورية في الشعر الجاهلي، مطبعة الخليج العربي، تطوان، ط1،2007،ص237.

-علي مراشدة: بنية القصيدة الجاهلية- دراسة تطبيقية في شعر النابغة، عالم الكتب الحديث، إربد، 2006 ، ص163 .

- المرجع نفسه، ص164 .

- النابغة الذبياني: الديوان، تحقيق محمد أبو الفضل ابراهيم، دار المعارف، القاهرة، ص:14-16.

- المصدر نفسه، ص16.

- المصدر نفسه ، ص16.

- المصدر نفسه، ص17 ،18.

- حازم القرطاجني: منهاج البلغاء وسراج الأدباء، تقديم وتحقيق محمد الحبيب ابن الخوجة، ط4 ،2007 ، دار الغرب الإسلامي، بيروت، ص23 ،24 .

- محمد محمد أبو موسى: الشعر الجاهلي )دراسة في منازع الشعراء(، مكتبة وهبة، ط2، 2012، القاهرة، ص450.

- النابغة الذبياني: الديوان، ص18.

- المصدر نفسه ،ى ص19.

-14 ريتا عوض: بنية القصيدة الجاهلية، الصورة الشعرية لدى امرئ القيس، دار الآداب، بيروت، ط1 1992 ،ص307 .

- عبد الواحد الدحمني: سمة التخييل السردي في الشعر العربي القديم من الميثولوجيا إلى الرؤية الجمالية، مجلة آفاق الثقافة و التراث، ع86، 2014، الإمارات العربية المتحدة، ص93.

- النابغة الذبياني: الديوان، ص20.

- سعيد العريفي: نسيج القصيدة الجاهلية، مؤسسة الإنتشار العربي، بيروت، لبنان، ط1، 2011، ص 20.

– وهب رومية: الرحلة في القصيدة الجاهلية، اتحاد الكتاب والصحفيين الفلسطينيين، ط1 ، 1975 ،ص108 ،109 .

-النابغة الذبياني: الديوان، ص17.

-20 ضياء غني لفتة: البنية السردية في شعر الصعاليك، دار الحامد للنشر و التوزيع، ط1، 2010، عمان، الأردن، ص179.

-21 محمد زغلول سلام: مدخل إلى الشعر الجاهلي، دراسة في البيئة و الشعر –منشأة المعارف، 1995، الإسكندرية، ص131.

-22 محمد عبد الواحد حجازي: الأطلال في الشعر العربي دراسة جمالية، دار الوفاء لدنيا الطباعة و النشر، ط1، 2001، الإسكندرية، ص208.

-23 ضياء غني لفتة: البنية السردية في شعر الصعاليك، ص118 .

- وهب رومية: الرحلة في القصيدة الجاهلية، ص109 .

عزيزة مريدن : القصة الشعرية في العصر الحديث ، ص23 .

*ذكر أنها قصيدة منحولة، و لكن بما أنها موجودة في قصائد الديوان فقد تم الوقوف عندها لانطوائها على مشهد استطرادي في وصف الثور الوحشي.

-26 عبد الرحيم مراشدة: الخطاب السردي و الشعر العربي، عالم الكتب الحديث، ط1، 2012، أربد، الأردن، ص09.

-27 المرجع نفسه، الصفحة نفسها.

-28 النابغة الذبياني: الديوان، ص203.

-*الذّبُ: الثور الوحشي، و يقال له أيضا ذَبُّ الرِّياد و سمي بذلك لأنه يختلف، و لا يستقر في مكان واحد، و قيل لأنه يرود فيذهب و يجيء.

-29 النابغة الذبياني: الديوان، ص203.

-30 المصدر نفسه، الصفحة نفسها.

-31 عبد الرحيم مراشدة: الخطاب و الشعر العربي، ص118.

-32 سعد إسماعيل شلبي: الأصول الفنية للشعر الجاهلي، ص191.

-33 النابغة الذبياني: الديوان، ص203، 204.

-34 وهب رومية: الرحلة في القصيدة الجاهلية، ص147 .

-35 النابغة الذبياني: الديوان ص65، 66.

-36 عدنان خالد عبد الله: النقد التطبيقي التحليلي، دار الشؤون الثقافية، 1986، بغداد، ص68.

-37 حاكم حبيب الكريطي: السرد القصصي في الشعر الجاهلي، ص30.

-38 محسن جاسم الموسومي: سرديات العصر الوسيط، المركز الثقافي العربي، ط1، 1971، بيروت، ص19.

-39 محمد عبد الحفيظ كنون الحسيني: السمات الأسطورية في الشعر الجاهلي، ص382.

*- هو ابن حجر بن الحارث ابن جبلة بن الحارث بن تغلب بن عمرو بن خصنة بن عمرو.

-40 النابغة الذبياني: الديوان، ص 116،117.

-41 طه وادي: جماليات القصيدة المعاصرة، الشركة المصرية العالمية للنشر، ط2، 2000، ص 292.

-42 المرجع نفسه، ص 239.

-43 وهب رومية: الرحلة في القصيدة الجاهلية، ص140 .

-44 حسين جمعة: مشهد الحيوان في القصيدة الجاهلية، دار رسلان للطباعة والنشر والتوزيع، دمشق، سوريا، 2011 ، ص72

-45 النابغة الذبياني: الديوان، 218 .

-46 المصدر نفسه، 220، 221.

-* (خذوف:سمينة، هادية: متقدمة في سيرها، العَنُون: التي تعن، أي تعترض في مشيها من النشاط، النحوص: الأتان التي لم تحمل و الجمع نحائص).

- عبد الله ابراهيم: موسوعة السردالعربي، المؤسسة العربية للدراسات والنشر، بيروت، 2008 .

- المرجع نفسه الصفحة نفسها.

- ريتا عوض: بنية القصيدة الجاهلية، الصورة الشعرية لدى امرئ القيس، ص300 ،301 .

-50 عزيزة مريدن: القصة الشعرية في العصر الحديث، ص 23.

-51 حاكم حبيب عزر الكريطي: السرد القصصي في الشعر الجاهلي، ص 98.

-52 المرجع نفسه، الصفحة نفسها.

-53 محمد محمد أبو موسى: الشعر الجاهلي ( دراسة في منازع الشعراء)، مكتبة وهبة، ط2، 2012، القاهرة، ص 447.

-54 النابغة الذبياني : الديوان، ص 176،177.

-55 محمد محمد أبو موسى: الشعر الجاهلي (دراسة في منازع الشعراء)، ص 455.

-56 محمد عبد الحفيظ كنون الحسني: السمات الأسطورية في الشعر الجاهلي، ص 385.

-* (حَدَّاء: خفيفة سريعة قصيرة الذَّنب / سكّاء: لا أذن لها./ تدعو القطا: يعني أنها تقول قَطا قَطا /وقولها قصير الخصم: يعني منقارها/ أزَيْغِبْ: تصغير أزغب: وهو فرخ).

-57 المرجع السابق، ص 384.

-58 حميد الحمداني: الواقعي والخيالي في الشعر العربي القديم، مطبعة النجاح الجديدة،ط1،1997، الدار البيضاء، ص 85.


Renvois

  • Il n'y a présentement aucun renvoi.




Direction des Publications et de l'animation scientifique

Université des Frères Mentouri Constantine 1. Route Ain El-Bey. 25000. Algérie.