المقاربة السياقية للخطاب المسرحي في ضوء الكفاية الإجرائية للنحو الوظيفي الخطابي

عبد الصمد لميـش

Résumé


في هذا المقال، يحاول التطرق إلى أحد الجوانب النظرية المهمة في التحول الذي عرفته نظرة النحو الوظيفي في نموذجها الأخير المسمى (النحو الوظيفي الخطابي).

حيث يتناول السياق الذي تمت مَوقَعَتُه داخل النظرية، من خلال إضافته كمكون من مكونات نموذجها الأخير. كما يحاول أيضا، التطرق إلى ما يمكن أن يمده المكون السياقي للكفاية الإجرائية لتحليل العرض المسرحي، عبر تحديد "الوضعيات التخاطبية"، كمفهوم إجرائي مشتق من السياق، واستثماره في التطبيق على الخطاب المسرحي.


Mots-clés


المقاربة السياقية ; الخطاب المسرحي ; الكفاية الإجرائية للنحو الوظيفي الخطابي

Texte intégral :

PDF (العربية)

Références


- ترجم عنوان النظرية من الإنجليزية بعبارة: "النحو الوظيفي الخطابي" من طرف اللساني المغربي عز الدين البوشيخي. ينظر: عز الين البوشيخي: نموذج مستعمل اللغة الطبيعية من النحو الوظيفي إلى النحو الوظيفي الخطابي. أعمال ندوة: المنحى الوظيفي في اللسانيات العربية وآفاقه. منشورات جامعة مولاي اسماعيل، كلية الاداب والعلوم الانسانية، مكناس، سلسلة الندوات عدد 20، 2009. ص ص 189.

- سيمون ديك باحث هولندي، ولد في هولندا سنة 1940، درس في البداية اللسانيات اللاتينيّة في كلية الآداب بجامعة أمستردام التي شغل فيها منصب عميد، ثم النحو الوظــيفي الذي يعد أول مؤسس لنظريته التي حملت هذا الاسم في كتابه الأول سنة 1978 :1978 Simon Dik : Functional Grammar. North-Holland.Amsterdam ثم أصبحـت معروفة باسم نظرية النحو الوظيفي منذ سنة 1988 إلى اليوم، و قد توفي سنة 1995.

- ينظر:

Hengeveld, Kees; Mackenzie, J. Lachlan: Functional Discourse Grammar: A Typologically-Based Theory of Language Structure. Oxford: Oxford University Press (August, 2008).

- الباحث Kees Hengeveld ، أستاذ بجامعة أمستردام (Amsterdam) بهولندا. والباحث J. Lachlan Mackenzie أستاذ بجامعة لسبون (.Lisbonne) بالبرتغال.

- ينظر:

Dik, Simon C .The theory of Functional Grammar; Part 2, Complex and Derived Constructions. [TFG2]. Berlin : Mouton de Gruyter. 1997.

- ينظر:

J. Lachlan Mackenzie: Cognitive adequacy in a dialogic Functional Discourse Grammar, Language Sciences 34 (2012) 421–432

- ينظر: أحمد المتوكل: المنحى الوظيفي في الفكر اللغوي العربي، الأصول والامتداد، دار الأمان، الرباط. ط1، 2006. ص152.

- ينظر: يحيى بعيطيش: نحو نظرية وظيفية للنحو العربي. رسالة دكتوراه مرقونة بمكتبة كلية الآداب واللغات، جامعة قسنطينة، الجزائر، 2005-2006. ص 88.

- يحيى بعيطيش: نحو نظرية وظيفية للنحو العربي. ص88-98.

- محمد مليطان: نظرية النحو الوظيفي- دراسة في المصطلح والمعجم، رسالة دكتوراه مرقونة بمكتبة كلية الآداب والعلوم الإنسانية، الرباط، المغرب 2011. ص ص 15-17.

- أحمد المتوكل: اللسانيات الوظيفية المقارنة، دراسة في التنميط والتطور. الدار العربية للعلوم ناشرون (مع آخرين). بيروت. ط1. 2012. ص30.

- أحمد المتوكل: الوظيفة بين الكلية و النمطية، دار الأمان، الرباط. ط1، 2003. ص51.

- ينظر: يحيى بعيطيش: مرجع سابق. وينظر أيضا:

CS Butler: Functional Theories of Language : Encyclopedia Of linguistics .2006. p 696

- ملحوظة: لا يعني هذا التحديد التنكر لأول الاتجاهات الوظيفية في مراحل سابقة، كجهد (أعضاء حلقة براغ اللغوية) (Members of the Prague Linguistic) في الثلاثينيات من القرن العشرين، وخاصة ما جاء به جاكبسون في مجال دراسة وظائف اللغة، وفق منهج بين فيه عناصر عملية التحليل وهي: المخاطِب، والمخاطَب، والخطاب، ومقام الخطاب، وقناة التخاطب، ووضع الخطاب "CODE".‏ وتتولد عن هذه العناصر وظائف هي:‏ (الوظيفة المرجعية‏ F.REFERENTIELLE‏ ) (الوظيفة التعبيرية F.EXPRESSIVE‏) (الوظيفة الانتباهية F.PHATIQUE‏) (لوظيفة الإفهامية F.CONATIVE‏) (الوظيفة ما وراء لغوية‏ F.META- LINGUISTIQUE) (الوظيفة الشعرية F.POETIQUE‏). وقد اعتبر جاكبسون الوظيفة التبليغية أهمّ وظيفة، أما باقي الوظائف فتتمحور حولها، لأنّ التّبليغ هو الماهية الأولى للّغة.

- يحيى بعيطيش: مرجع سابق. ص 30.

- أحمد المتوكل: المنحى الوظيفي في الفكر اللغوي العربي، ص ص40 -41.

- أحمد المتوكل: مسائل النحو العربي في قضايا نحو الخطاب الوظيفي, دار الكتاب الجديد بيروت. 2009. ص ص 7-8.

- للإطلاع على النماذج يحال القارئ على كتب أحمد المتوكل ومقالاته. حيث يعد أول الباحثين العرب الذين انبرو لتقديم النظرية إلى العالم العربي لفترة تجاوزت الثلاثة عقود، أي منذ بُعيد تأسيسها إلى يومنا هذا.

- ينظر: أحمد المتوكل: المنحى الوظيفي في الفكر اللغوي العربي.

- أحمد المتوكل: الخطاب وخصائص اللغة العربية، دراسة في الوظيفة والبنية والنمط. الدار العربية للعلوم ناشرون (مع آخرين). بيروت. ط1. 2010. ص ص16 – 44 .

وينظر: أحمد المتوكل: المنحى الوظيفي في الفكر اللغوي العربي، ص 86.

- أحمد المتوكل: نفسه، ص ص84-87.

- ينظر:

- Hengeveld, Kees; Mackenzie, J. Lachlan: Functional Discourse Grammar. pp11-14.

- ينظر:

Hengeveld, Kees; Mackenzie, J. Lachlan: Functional Discourse Grammar: p11.

- أحمد المتوكل: الخطاب وخصائص اللغة العربية، ص17.

- ينظر: أحمد المتوكل: اللسانيات الوظيفية المقارنة، ص38.

–ينظر: أحمد المتوكل: نفسه، ص38.

- أحمد المتوكل: نفسه، ص 37.

- ينظر:

F. Cornicish .language Science 38 (2013) pp83-98. p.95

- أحمد المتوكل: الخطاب وخصائص اللغة العربية، ص32.

- أحمد المتوكل: نفسه، ص 33.

- ينظر:

Hengeveld, Kees; Mackenzie, J. Lachlan: Functional Discourse Grammar: p 50.

- أحمد المتوكل: التركيبات الوظيفية ، قضايا ومقاربات. ص 53.

- أحمد المتوكل: الخطاب وخصائص اللغة العربية، ص34.

- ينظر:

Hengeveld, Kees; Mackenzie, J. Lachlan: Functional Discourse Grammar: p 50.

- أحمد المتوكل: الخطاب وخصائص اللغة العربية، ص32.

- ينظر:

Michel Pruner: L'analyse du texte de théâtre. Armand Colin, paris, 2000. P83.

- فان دايك: النص والسياق. تر: عبد القادر قنيني، إفريقيا الشرق، الدار البيضاء، 2000. ص ص 282-225-228

- للإشارة، فإن المؤلف قد يختار من الشخصيات ما يعبر بها عن رأيه الخاص فينطق على لسانها بما يعبر عن قناعاته وأفكاره الشخصية، وقد يظهر موقفه من خلال تغليب موقف شخصية أو عدة شخصيات على مواقف الآخرين.

- يميز في الخطاب المسرحي بين نص الخطاب، ونص خطاب العرض.

- يتخصص العرض في هذا الوضع بصفة التحجر، الذي نتج عن فعل التسجيل السمعي البصري، كما يتخصص، أيضا، من حيث خصائص التسجيل الذي يستند على مبدأ التبئير، حيث يركز المصور دائما على المتكلم فيوجه إليه عدسة الكاميرا. من هنا، يأتي الفرق بين العرض المشاهد مباشرة أو العرض الحي والتسجيل، إضافة إلى أن التحجير هو تحجير لكل العرض بما فيه الجمهور الذي يرصد في شكل تجاوب صوتى.

كما يتقاطع هذا الوضع مع الوضع الأول (نص-قارئ)، من حيث الإمكانية التي يوفرها التسجيل أثناء مشاهدة الشريط، بحيث يمكن للمتحصل على نسخة من التسجيل، أن يقدم أو يؤخر في الشريط أثناء المشاهدة تماما كما يفعل القاريء.

ينظر: معجم المصطلحات السينمائية، ماري تيرز جورنو، تر: فائز بشور، جامعة باريس3، السربون الجديدة.


Renvois

  • Il n'y a présentement aucun renvoi.




Direction des Publications et de l'animation scientifique

Université des Frères Mentouri Constantine 1. Route Ain El-Bey. 25000. Algérie.