مكاشفة مدلولية لـ "علامات الإعراب" في النحو الصوفي

أحمد بن عبد الكريم

Résumé


نشأ النحو الصوفي كأحد أجناس الخطاب الصوفي في سياق أزمة عجز اللغة عن تمثيل التجربة الصوفية الواسعة حيث أفرغ المتصوفة الدوال النحوية من مدلولها الأصلي ، وشحنوها بمدلولات عرفانية استنادا على الدلالة المعجمية ، والنحوية للدوال  ، وقد أفضت المكاشفة المدلولية لعلامات الإعراب على سبيل التمثيل إلى أن  الرفع هو القبول،والولاية ، والخفض تنوع بين التواضع ، والنبذ ، والنصب حالة وسطى تعبر عن التسليم ، أما الجزم فهو مقام الشهود المتحقق بالانقطاع عن ما دون الرحمان.


Mots-clés


مكاشفة ; مدلولية ; علامات ; الإعراب ; النحو الصوفي

Texte intégral :

PDF (العربية)

Références


[ ] القوم : مصطلح يتداول عند المتصوفة ويراد به جماعة من ينتمي للتصوف ، وردت هذه العبارة موصوفة في موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي ،مكتبة لبنان ناشرون، بيروت ،ط1، 1999، ص 774 .

أبو نصر السراج الطوسي،اللمع،تح :عبد الحليم محمود، طه عبد الباقي سرور،دار الكتب الحديثة ،مصر القاهرة ،دط، 1960 ص 37.

ابن الفارض ديوان ابن الفارض ،تح: عبد الخالق محمود، دار المعارف، مصر ،ط01، 1984، ص 88.

أبو نصر السراج الطوسي ، المصدر السابق ، ص 304.

ابن عربي ، نزل الأملاك من عالم الأرواح إلى عالم الأفلاك ، تح: طه عبد الباقي سرور ،زكي عطية ، دار الفكر بيروت ،ط01، 196 ،ص 116.

ابن عربي ، المعراج ،تح: سعاد الحكيم ، دار دندرة للطباعة و النشر،بيروت ، دط، 1988، ص 59.

محمد يعيش ، الرمز في التجربة الصوفية ، مجلة عوارف ، العدد 02، 2007، طنجة ، المغرب ، ص 60.

درويش الجندي، الرمزية في الأدب العربي ، مكتبة نهضة ، مصر،دط، 1958، ص 350.

البرزخ هو الحائل بين شيئين ويمثل عند المتصوفة الحائل بين عالم الأجساد الكثيفة وعالم الأرواح المجردة أو الحاجز بين الدنيا والآخرة ، ينظر :رفيق العجم ،موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي مصدر سابق ، ص 143.

العرفان : درجة كبيرة من التحقق والمشاهدة تتحقق عند المتصوفة بحجب الدنيا والخلق والرجوع عما سوى الله ، ينظر المصدر نفسه ، ص 238.

] الحجب : انطباع الدنيا في القلب مما يمنع تجلى الحق . ينظر المصدر نفسه ، ص 278.

] الكشف هو بيان ما يستتر على الفهم فيكشف عنه للعبد كأنه رأي العين قال النوراني :" مكاشفة العيون بالإبصار ومكاشفة القلوب بالاتصال " ينظر المصدر نفسه ، ص 790.

] الإشراق : نور رباني فائض على أهل المقام العلي به يبصرون الحقيقة وينالون به البركات . ينظر المصدر نفسه . ص 63.

] نسب هذا البيت لسيبويه وللخليل ولم أجد له أثرا إلا في بعض التفاسير كتفسير الألولسي وكذلك منية الفقير للكوهني ، ص 13.

] الذوق : أول مبادئ تجلي الحقيقة وأول درجات شهود الحق . ينظر : موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي ، مصدر سابق ، ص 373.

] عبد الكريم القشيري، نحو القلوب الصغير ، تح :أحمد علم الدين الجندي ، الدار العربية للكتاب ، ليبيا ، تونس ، دط، 1977،ص 139.

] القبض : مقترن بالخوف وهو قبض الزاهد عن المعاصي خوفا من الله.ينظر:موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي ،مصدر سابق ، ص :744.

] المحو: من أسماء النحو الصوفي أطلقه ابن عجيبة وسيأتي تفصيل الكلام فيه في حينه.

] علي بن ميمون المغربي المعروف بالميمونيأحد المتصوفة المغاربة ومن الذين ألفوا في النحو الصوفي ، عنون مدونته : "الرسالة الميمونية في توحيد الآجرومية" ، توفي الميموني سنة 917 هـ .ينظر : معجم المؤلفين ، عمر رضا كحالة ، مؤسسة الرسالة ، دمشق ، دط ، 1987، ج2 ، ص 537.

علي بن ميمون المغربي , الرسالة الميمونية في توحيد الآجرومية (مخطوط) الخزانة االعامة بالرباط ، و: 03، 04.

الإمام زين الإسلام عبد الكريم القشيري من أبرز علماء التصوف ، توفي سنة 465هـ ، له مؤلفان في النحو الصوفي هما : (نحو القلوب الكبير و نحو القولب الصغير ).ينظر : معجم المؤلفين ، مرجع سابق ، ج2 ، ص 212.

عبد الكريم القشيري، نحو القلوب الكبير، تح:إبراهيم بسيني، أحمد علم الدين الجندي، عالم الفكر، القاهرة،ط 01،1994، ص 37.

عبد الكريم القشيري، نحو القلوب الصغير ،مصدر سابق ،ص 119، 120.

عبد السلام المقدسي، تلخيص العبارة في نحو أهل الإشارة ،تح:خالد زهري، دار الكتاب العلمية،بيروت ،ط 01، 2006، ص 22.

على بن ميمون المغربي ، الرسالة الميمونية ، مصدر سابق ،و 04.

أحمد بن عجيبة المغربي من المتصوفة المغاربة ، توفي سنة 1224 ه ، له مدونة في النحو الصوفي بعنوان : الفتوحات القدوسية في شرح الآجرومية.ينظر : معجم المؤلفين ، مرجع سابق ، ج1، ص 300.

أحمد بن عجيبة ، الفتوحات القدوسية في شرح المقدمة الآجرومية ، مخطوط ، مكتبة جامعة الملك سعود ، قسم المخطوطات ، و :04.

عبد الكريم القشيري ، نحو القلوب الكبير ، المصدر السابق ، ص 40.

المصدر نفسه ، ص 44 ، 45.

التلوين : هو التغير في أحوال الصوفي بما يرد عليه من واردات ترقيا إلى أن يصل إلى التمكين . ينظر : نبيل معين عساف ، كتاب مصطلحات القوم ، كتاب إلكتروني صادر عن اللجنة العلمية للطريقة الخلوتية ، الجامعة الرحمانية ، ص 05.

التمكين : هو مقام الرسوخ و الاستقرار على الاستقامة ، ينظر المصدر نفسه ، ص 06.

عبد السلام المقدسي ، تلخيص العبارة في نحو أهل الإشارة ، مصدر سابق ، ص 26.

البسط : مرتبط بالرجاء و هو بسط العبد للطاعات أو المباحات مع حفظ من الله . ينظر: موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي مصدر سابق ، ص 143، 144.

عبد القادر أحمد الكوهني ،منية الفقير المتجرد وسيرة المريد المتفرد ، مكتبة النجاح طرابلس ، ليبيا ،دط،دت ، ص 22.

محي الدين بن عربي الفتوحات المكية ، تح : عثمان يحي ، الهيئة المصرية العامة للكتاب ،مصر 1985، ط02، ج2 ، ص 51.

ابنفارس : المقاييس تحقيق عبدالسلام هارون،دارالكتبالعملية،إيران،لا،تا،ج2 ، ص 424، مادة (رفع).

الزجاج ، الإيضاح في علل النحو ، ص 93.

الجرجاني ، الجمل ، ص 36،37.

عبدالكريم القشيري ، نحو القلوب الصغير ، مصدر سابق ، ص 127،128،129.

عبد القادر الكوهني ، منية الفقير ، مرجع سابق ، ص :29.

علي بن ميمون المغربي ، الرسالة الميمونية ، مصدر سابق ، و :12.

ابن فارس ، مقاييس اللغة ، ج5 ، ص 434. (مادة نصب).

الزجاج ، الإيضاح في علل النحو ، ص 93.

الوفاق : هو الأخذ من النعم مع عدم الهوى ، ينظر : موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي ،مصدر سابق ، ص 1048.

الشهود درجة عليا من التحقق يصل فيها المتصوف لرؤية الحق بالحق ، ينظر المصدر نفسه ، ص 510.

عبد الكريم القشيري ، نحو القلوب الكبير ، مصدر سابق، ص :42

علي بن ميمون المغربي ، الرسالة الميمونية ،مصدر سابق ، و : 12.

عبد القادر الكوهني ، منية الفقير ، مرجع سابق، ص :30

المرجع نفسه ، ص 36.

ابن منظور : لسان العرب دار صادر، بيروت، ط 01 1990م ، ج7، ص 145.

الزجاج ، الإيضاح في علل النحو ، ص 93.

المصدر نفسه ،ص 93.

علي بن ميمون المغربي ، الرسالة الميمونية، مصدر سابق، و: 12.

القشيري ، نحو القلوب الكبير ، مصدر سابق ، ص 42

المصدر نفسه ، ص 43.

عبد القادر الكوهني ، منية الفقير ، مرجع سابق ، ص 30.

عبد السلام المقدسي ، تلخيص العبارة في نحو أهل الإشارة، ص 26.

الزجاج ، الإيضاح في علل النحو ، مصدر سابق ، ص 93.

المصدر نفسه ، ص 93.

المصدر نفسه ، ص 94.

الحقيقة : هي مشاهدة الربوبية أي رؤية حقائق الأشياء كما خلقها الرحمان ولا يصل إليها إلا المنتهي من أهل التصوف الذين عبروا المقامات جميعا ، ينظر : موسوعة مصطلحات التصوف الإسلامي مصدر سابق ، ص 298.

الشريعة : الأمر بالتزام العبودية (العبادات) ، ينظر المصدر نفسه ، ص 496.

عبد الكريم القشيري ، نحو القلوب الكبير ، مصدر سابق ، ص 43.

عبد القادر الكوهني ، منية الفقير ، مرجع سابق ، ص 32.

عبد السلام المقدسي ، تلخيص العبارة في نحو أهل الإشارة، ص 26.


Renvois

  • Il n'y a présentement aucun renvoi.




Direction des Publications et de l'animation scientifique

Université des Frères Mentouri Constantine 1. Route Ain El-Bey. 25000. Algérie.